السلطنة الان | ماذا قالت صحف عربية وعالمية عن الجهود العمانية في الإفراج عن 14 محتجزًا باليمن؟ | الخليج الان الاخبارية العمانية

السلطنة الان | ماذا قالت صحف عربية وعالمية عن الجهود العمانية في الإفراج عن 14 محتجزًا باليمن؟ | الخليج الان الاخبارية العمانية
السلطنة الان | ماذا قالت صحف عربية وعالمية عن الجهود العمانية في الإفراج عن 14 محتجزًا باليمن؟ | الخليج الان الاخبارية العمانية

هذا الخبر يأتيكم برعاية موقع الخليج الان ويتمنى لكم قضاء وقت ممتع في قراة هذا الخبر

Big Offers For Labtops عروض مميزة على اللاب توب

رصد- مكتب أثير بالقاهرة

عكس الاهتمام الإعلامي في الصحافة العالمية والعربية تقديرا ملحوظا لجهود سلطنة عمان في الإفراج عن ١٤ محتجزا باليمن، بما يؤكد أهمية الدور العماني، وجهود الوساطة الفعالة التى تبذلها على الصعيدين العربي والإقليمي، وبخاصة في تطورات الأزمة اليمنية.

وجاء إبراز أنباء نجاح جهود الوساطة العمانية في الإفراج عنهم وشكر وزارة الخارجية البريطانية للسلطنة ليعكس أهمية الجهود العمانية لدى الأوساط الدولية.

وقالت صحيفة جلف نيوز : إن عمان سهلت إطلاق سراح 14 أجنبيا كانوا محتجزين في اليمن، وفق إعلان وزارة الخارجية العمانية.

وأضافت: السلطنة نسقت مع السلطات المختصة في اليمن للإفراج عن 14 مواطنا بريطانيا وإندونيسيا ومن الهند والفلبين في اليمن، بالتنسيق مع السلطات السعودية.

وأشارت وكالة أنباء الأناضول التركية إلى أن سلطنة عمان سهلت إعادة المفرج عنهم إلى بلدانهم الأصلية، لافتة إلى أن وزارة الخارجية العُمانية قالت: بعد التواصل مع السعودية لتسهيل إصدار التصاريح اللازمة، تم نقل جميع ال 14 على متن طائرة تابعة للقوات الجوية السلطانية العمانية إلى العاصمة مسقط، تمهيدا لعودتهم إلى بلدانهم.

ونشرت مجلة يو إس نيوز الأمريكية تقريرا نقلا عن وكالة رويترز قالت فيه إن سلطنة عمان سهلت الإفراج عن 14 أجنبيا بينهم مواطن بريطاني كانوا محتجزين في اليمن، ونقلتهم من العاصمة اليمنية صنعاء التي يسيطر عليها الحوثيون إلى مسقط.

وذكرت أن من بين المفرج عنهم رجلا بريطانيا وزوجته وطفله، وسبعة مواطنين هنود وفلبينيا وإندونيسيا وإثيوبيا ومواطنا من ميانمار .

Big Offers For Labtops عروض مميزة على اللاب توب

وأشار موقع نيوز ناو الإلكتروني البريطاني إلى أن الحكومة البريطانية حددت اسم البريطاني المفرج عنه باسم لوك سيمونز، قائلة إنه محتجز منذ عام 2017م، وكان يبلغ من العمر 25 عاما.

وأبرزت شبكة الأمة برس بيان وزارة الخارجية العمانية، التي أكدت فيه أنه امتثالاً للأوامر السامية لحضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق بالعمل على تلبية التماس حكومات المملكة المتحدة وإندونيسيا والهند والفلبين للمساعدة في الإفراج عن عدد من رعاياها المتحفظ عليهم في اليمن، قامت سلطنة عمان بالتنسيق مع الجهات المعنية في صنعاء (جماعة الحوثي)، التي تجاوبت مع هذه المساعي، وبعد التواصل مع المملكة العربية السعودية الشقيقة مشكورة لتسهيل إصدار التصاريح اللازمة، تم نقل المفرج عنهم من صنعاء إلى مسقط على متن طائرة تابعة لسلاح الجو السلطاني العماني، تمهيدا لعودتهم إلى بلدانهم.

وذكرت قناة روسيا اليوم إن الجهود العمانية في الإفراج عن ١٤ أجنبيا محتجزا في صنعاء تأتي على خلفية استمرار سريان الهدنة المتفق عليها لمدة شهرين في عموم اليمن بين الحوثيين والتحالف العربي بقيادة السعودية تحت رعاية الأمم المتحدة.

واهتم موقع البوابة بتوجيه وزارة الخارجية البريطانية، الشكر إلى كل من المملكة العربية السعودية وسلطنة عمان، بسبب تأمين الإفراج عن بريطاني محتجز منذ عام 2017م

وأشار موقع كويت نيوز الإلكتروني إلى أن السلطنة نسقت مع الجهات المعنية في صنعاء للإفراج عن الرعايا البريطانيين والإندونيسيين والهنود والفلبينيين في اليمن.

كما اهتمت قناة الغد الفضائية ببيان وزارة الخارجية العُمانية بشأن جهود سلطنة عُمان في الإفراج عن المحتجزين ونقلهم إلى بلدانهم.

وعنَونت صحيفة أنديان إكسبريس ” عمان تنجح في إطلاق سراح سبعة هنود باليمن”، مشيرة إلى أن ذلك تم في أعقاب تدخل حضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق، حيث ساعدت الحكومة العمانية في تأمين الإفراج عن سبعة مواطنين هنود من بين 14 كانوا محتجزين في اليمن.

شكرا لمتابعينا قراءة خبر السلطنة الان | ماذا قالت صحف عربية وعالمية عن الجهود العمانية في الإفراج عن 14 محتجزًا باليمن؟ | الخليج الان الاخبارية العمانية في الخليج الآن ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري صحيفة اثير العمانية ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر الخليج الآن وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي صحيفة اثير العمانية مع اطيب التحيات.