الارشيف / المرأة والطفل

أمل القبيسي: الإمارات في المراتب الأولى عالميا لتمكين المرأة

أبو ظبي - " وكالة أخبار المرأة "

أكدت الدكتورة أمل عبدالله القبيسي، رئيسة المجلس الوطني الاتحادي، أن المرأة في دولة الإمارات تشارك في احتفالات العالم باليوم العالمي للمرأة هذا العام، بالاحتفال بإنجاز نوعي استثنائي كبير يضاف إلى ما حققته طيلة مسيرة نهضتها ومكاسبها التي حققتها منذ تأسيس الاتحاد.
وأشارت إلى أن توجيه الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات بشأن رفع نسبة تمثيل المرأة الإماراتية في المجلس الوطني الاتحادي إلى 50% من الدورة المقبلة لا يعكس توجهات القيادة الرشيدة ورؤيتها الحضارية لدور المرأة في مسيرة التقدم والتنمية المستدامة فقط، بل يضمن لدولة الإمارات ريادة إقليمية وعالمية في مؤشرات التنافسية العالمية، ويحقق للمرأة الإماراتية أيضاً التمكين الكامل الذي كان يتطلع إليه القائد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.
وأكدت القبيسي، بمناسبة اليوم العالمي للمرأة الذي يصادف 8 مارس/آذار من كل عام، أن المرأة الإماراتية تعيش مرحلة غير مسبوقة وعصر ازدهار تعكسه مختلف مظاهر الحياة ومجالات العمل في دولة الإمارات، بفضل الدعم اللامحدود من جانب رائدة العطاء وملهمة المرأة الإماراتية والخليجية والعربية وصاحبة الأيادي البيضاء، وبصمات الخير والتشجيع والتحفيز في كل قصة نجاح تشهدها دولة الإمارات الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية "أم الإمارات".
وقالت "إن الكلمات تعجز عن وصف الإنجازات والجهود التي قامت بها أم الإمارات، كي نصل إلى هذه الأرقام والإنجازات والمكاسب الوطنية".
وأشارت إلى أن دولة الإمارات تجاوزت استحقاقات المفهوم التقليدي لتمكين المرأة، وتمضي بوتيرة متسارعة في بناء القدرات من أجل تبوء مراتب التنافسية العالمية الأولى في مجال التوازن بين الجنسين.
وأضافت "في اليوم العالمي للمرأة تحتفي المرأة في دولة الإمارات بجهود من كرموها وحفظوا حقوقها وصانوا عهودها واعتبروها صانعة الأجيال، وتفخر بما حصلت عليه من دعم لا محدود من جانب القيادة الرشيدة منذ تأسيس اتحادنا المجيد، حيث حرص باني نهضتنا القائد المؤسس المغفور له الشيخ زايد على صون حقوق المرأة، باعتبارها شريكا أساسيا لأخيها الرجل في التنمية والبناء ولها حقوق مساوية له".
وأكدت القبيسي أن ما حققته المرأة الإماراتية من منجزات ومكاسب وريادة كان بفضل توجيهات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات، والشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، والشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية.
ولفتت إلى أن المرأة في المجلس الوطني الاتحادي حققت إنجازات غير مسبوقة، لا تقتصر على انتخابها رئيسة للمجلس ولكن أيضاً رئاسة اللجان الدائمة، وكذلك رئاسة المجموعة الاستشارية البرلمانية الدولية رفيعة المستوى المعنية بمكافحة الإرهاب والتطرف والتابعة للاتحاد البرلماني الدولي، بل رئاسة لجنة الشؤون الاجتماعية والتربوية والثقافية والمرأة والشباب في الاتحاد البرلماني العربي ولجنة شؤون المرأة والطفل في البرلمان العربي.
وقالت "إن المرأة الإماراتية تقف اليوم ومن خلال الانتخابات المقبلة للمجلس الوطني الاتحادي على أعتاب مرحلة تاريخية جديدة من العطاء الوطني، وينتظرها تحد تاريخي نثق في أنها ستحقق فيه ما يبهر الجميع، ويؤكد تميزها وتفوقها وأحقيتها بما وصلت إليه من مكانة، وما نالته من ثقة ودعم لا محدود من لدن القيادة الرشيدة، وتؤكد جدارتها بالحصول على تمكين كامل وأنها ستبقى الشريك والداعم الأساسي لأخيها الرجل في مختلف مجالات ومواقع العمل الوطني، وفي صناعة المستقبل وتحقيق مستهدفات رؤية الإمارات 2021"، والتي خططت لجعل الإمارات واحدة من أفضل 25 دولة في العالم، من حيث تحقيق المساواة بين الجنسين بحلول عام 2021.
ونوهت القبيسي في هذا الإطار إلى الدور الحيوي للاستراتيجية الوطنية لتمكين وريادة المرأة في دولة الإمارات 2015-2021، التي أطلقتها الشيخة فاطمة بنت مبارك، حيث وفرت هذه الاستراتيجية الرائدة إطاراً عاماً ومرجعياً وإرشادياً أسهم بشكل فاعل في تعزيز خطط تمكين المرأة خلال السنوات الماضية، وتذليل الصعوبات أمام مشاركتها في كل المجالات.
كما أشارت إلى دور جهود ومبادرات "مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين" برئاسة حرم الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، والشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم رئيسة مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين رئيسة مؤسسة دبي للمرأة في دعم مسيرة تمكين المرأة منذ تأسيس المجلس في عام 2015، ودوره الحيوي في التنسيق بين مؤسسات الدولة وأجهزتها المختلفة للوصول إلى الأهداف المنشودة.
وأعربت عن تفاؤلها الشديد بمستقبل مسيرة نهضة المرأة الإماراتية في ظل المؤشرات التي تشير إلى أن 77% من النساء يلتحقن بالتعليم العالي، وأنهن يمثلن نحو 70% من مخرجاته ووصول نسبة القراءة والكتابة بين الإناث إلى أكثر من 90%.

شكرا لمتابعينا قراءة خبر أمل القبيسي: الإمارات في المراتب الأولى عالميا لتمكين المرأة في الخليج الآن ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري وكالة أخبار المرأة ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر الخليج الآن وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي وكالة أخبار المرأة مع اطيب التحيات.

قد تقرأ أيضا