بحث التعاون بين السلطنة وألمانيا في المجالات البرلمانية | الخليج الان

بحث التعاون بين السلطنة وألمانيا في المجالات البرلمانية | الخليج الان
بحث التعاون بين السلطنة وألمانيا في المجالات البرلمانية | الخليج الان

مسقط – العمانية:
استعرضت السلطنة وجمهورية المانيا الاتحادية امس آفاق التعاون الثنائي في مختلف المجالات والسبل الكفيلة بدعم و تطوير العلاقات بين الجانبين وخاصة في المجالات البرلمانية.
جاء ذلك خلال استقبال معالي الدكتور يحيى بن محفوظ المنذري رئيس مجلس الدولة أمس بمكتبه معالي البروفسور نوبرت لاميرت رئيس البرلمان الاتحادي الالماني والوفد المرافق له الذي يزور السلطنة حاليا .
في بداية اللقاء رحب معالي الدكتور رئيس المجلس بمعالي الضيف والوفد المرافق له متمنيًا لهم طيب الإقامة في السلطنة وأن تكلل الزيارة بتحقيق الأهداف المرجوة في دعم العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين منوهًا معاليه بحرص البلدين على تطوير علاقات التعاون وتنميتها في المجالات كافة كما تم خلال المقابلة استعراض آفاق التعاون الثنائي في مختلف المجالات والسبل الكفيلة بدعمها وتطويرها خاصة في الجوانب البرلمانية.
من جانبه أعرب معالي رئيس البرلمان الاتحادي الألماني عن سعادته بزيارة السلطنة مشيدًا بما حققته في جميع ميادين التنمية وعبر معاليه عن تطلعه إلى مزيد من الازدهار والنماء في علاقة البلدين الصديقين بما يسهم في تعميق التعاون المشترك ويدفع به نحو المزيد من التقدم مؤكدًا حرص بلاده على تطوير علاقاتها مع السلطنة وتوسيعها لتشمل كافة المجالات بما يخدم مصلحة البلدين الصديقين.
من ناحية أخرى استقبل سعادة خالد بن هلال المعولي رئيس مجلس الشورى مع معالي البروفسور نوبرت لاميرت رئيس البرلمان الاتحادي الالماني والوفد المرافق له الذي يزور السلطنة حاليا حيث استعراض العلاقات الثنائية المشتركة بين السلطنة وجمهورية ألمانيا الاتحادية في الجوانب البرلمانية وفي مختلف المجالات والسبل الكفيلة بدعم وتطوير العلاقات بين الجانبين .
وخلال اللقاء رحب سعادة رئيس المجلس بمعالي الضيف والوفد المرافق له مشيدا بالعلاقات الثنائية المشتركة بين الدولتين الصديقتين في مختلف المجالات خاصة في الجوانب التشريعية والرقابية والسبل الكفيلة لتطويرها، وتبادل التجارب والخبرات بين البلدين.
كما قدًم رئيس المجلس شرحا عن أهم الأدوار التي يمارسها المجلس من خلال صلاحياته التشريعية والرقابية واختصاصاته والوسائل والأدوات التي يستخدمها في التعامل مع الموضوعات التشريعية والرقابية، كما أشار سعادته إلى العديد من الموضوعات المتعلقة بمجلس الشورى والمراحل المتدرجة التي مر بها عبر العقود الماضية.
من جانبه شكر معالي البروفيسور نوبرت لاميرت رئيس البرلمان الاتحادي الالماني رئيس مجلس الشورى على حفاوة الترحيب وكرم الضيافة ، مشيدا بالعملية الديمقراطية بالسلطنة وما وصلت إليه من تقدم ملحوظ ، مؤكدا على أن التعاون المشترك بين الدولتين الصديقتين من خلال المجالس البرلمانية ، سيساهم في تطوير الجوانب التشريعية والرقابية بين للبلدين وتبادل المزيد من الخبرات.
حضر اللقاء سعادة المهندس محمد بن أبوبكر الغساني نائب رئيس المجلس وسعادة الشيخ علي بن ناصر المحروقي أمين عام مجلس الشورى وسعادة السفير الالماني المعين لدى السلطنة.
من جهته قام معالي رئيس المجلس البرلماني الاتحادي الالماني بجولة في قاعة مجلس الشورى الخاصة بالجلسات الاعتيادية ، واطلع على العديد من مرافق المجلس وتعرف خلال زيارته على أهم ما تتضمنه تلك المرافق من تقنيات حديثة تسهّل للأعضاء ممارسة نشاطهم البرلماني كما اطلع على آلية التصويت على أعمال الجلسات الاعتيادية بالمجلس.
من جانب آخر قام معالي البروفيسور الدكتور نوبرت لاميرت رئيس البرلمان الاتحادي الالماني ( البوندستاغ) أمس بزيارة المتحف الوطني وذلك في إطار زيارته الحالية للسلطنة .
وقد استمع معالي الضيف إلى شرح موجز عن المتحف الذي بُني على مساحة 13700‏‏ م ويضم 14 قاعة مبنية على مساحة ‏‏4000‏‏ متر مربع وتحوي ما يقرب من 5500 مقتنى أثري تتوزع في قاعات الأرض والإنسان والتاريخ البحري والسلاح والمنجز الحضاري والأفلاج وما قبل التاريخ والعصور القديمة ويضم المتحف العديد من القاعات منها قاعة عُمان والعالم الخارجي وقاعات عظمة الإسلام وعصر النهضة وقاعة التراث غير المادي.

شكرا لمتابعينا قراءة خبر بحث التعاون بين السلطنة وألمانيا في المجالات البرلمانية | الخليج الان في الخليج الآن ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري الوطن (عمان) ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر الخليج الآن وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي الوطن (عمان) مع اطيب التحيات.

التالى المبادرة الوطنية للتبرع بالدم والوصول لـ (5000) متبرع تبدأ فعالياتها 27 نوفمبر الجاري الخميس 1 نوفمبر 2018 |