المخابرات المصرية تكشف لأول مرة مخطط خطير تديره دولة خليجية في عدن وتنشر وثائق سرية "تفاصيل"

المخابرات المصرية تكشف لأول مرة مخطط خطير تديره دولة خليجية في عدن وتنشر وثائق سرية "تفاصيل"
المخابرات المصرية تكشف لأول مرة مخطط خطير تديره دولة خليجية في عدن وتنشر وثائق سرية "تفاصيل"

 في تطور خطير وملحوظ المخابرات المصرية تدخل في كشف المستور وفضح مخطط يستهدف ويحدد العاصمة الجنوبيه ( عدن ) هدف لتلك المؤامرات والمخططات التى كشفت عنها المخابرات المصرية بوثائق سرية جديدة تدعم الإخوان في اليمن السيطرة على عدن .

 وفي ظهور على الخط في الأزمة اليمنية كشف مصدر في جهاز المخابرات المصرية مساء الإثنين وثائق سرية جديدة تكشف عن دعم دوحة المراهق " تميم " لقيادات في حزب الإصلاح اليمني ( أخوان اليمن ) . في هذا التطور الجديد تفرز لنا ظهور أدور واطماع وأهداف في المنطقة تجعل من العاصمة عدن الهدف المراد الوصول إليه من قبل قطر عن طريق الاخوان ( المسلمين) .

وتكشف الوثائق دور الفرقه الأولى مدرع لخلق عدم الاستقرار واستهداف التحالف العربي في العاصمة اليمنية المؤقتة( عدن ) بعيد عن أماكن ومناطق تواجدها ونقل المعركة الى العاصمه عدن عن طريق الإخوان المسلمين .

حيث اكد المصدر ان الجهاز تحصل على أدلة دامغة ووثائق تثبت تورط نائب الرئيس اليمني علي محسن الأحمر في تشكيل الخلايا الارهابية في عدن من عناصر سابقه له وتجنيد مجموعه من جماعه الإخوان المسلمين في محافظه عدن .

 وتوكد المصادر الاستخباراتية المصرية حجم التنسيق والتناغم والانسجام الواسع بين الإخوان ومرشدها على محسن وبين جهاز أمن الدولة القطري.

 وبذلك تكون أعظم دولة في المجال الاستخباراتي دخلت في الخط لكشف اكبر مخطط مزدوج بين الإخوان اليمني وامن جهاز الدولة القطري في استهداف العاصمة الجنوبية( عدن ) وتحديدها وتحديدها الهدف الرئيسي لذلك المخطط القطري ب أدوات الداخل الإخواني .

 

 الإخوان وقطر ونقطه الالتقاء العاصمة " عدن " 

 

تحاول دوحة الطفل " تميم " ان تجعل من العاصمة عدن نقطه الالتقاء والقاء حيث استمرارت اللقاءت عبر مندوبي الجهاز القطري في امن الدولة كما ورد في تلك الوثائق السرية التى تحصلت عليها جهاز المخابرات المصرية وقد نشرت المصدر صورة لمذكره من المحافظ مصرف قطر المركزي إلى وزير المالية بتسليم مبلغ نقدي مقدرة( 60) مليون دولار امريكي بناء على كتاب تحول من جهاز امن الدوله القطري كما وضح بالوثيقه وتوزع مبلغ ( 10) مليون دولار للسيد خالد محمد عبدالله حيدان رئيس الدائرة الإعلامية لحزب الإصلاح في عدن وباقي المبلغ للسيد عصام عبدة هزاع عنصر في الفرقه الاولى مدرع الخاضعه لنائب الرئيس اليمني علي محسن الأحمر .

وتسعي قطر للسيطرة على مفاصل الدولة والأجهزة الأمنية في العاصمة عدن من خلال شخصيات إخوانية تقوم بتنفيذ ذلك المخطط تحت إشراف مباشر من دوله المراهقين قطر .

وتكون نقطه الالتقاء بين الإخوان وقطر هي العاصمة عدن من خلال زرع الارهاب واقلق السكينة ونشر الفوضه الأمنية الارهابيه القطريه الإخوانية.

 استهداف التحالف العربي والمضمار والميدان " عدن "

 

  تسعي قطر جاهدة للنتقم من دول التحالف العربي وكما يحلو لها تسميتهم بدول الحصار حيث تعمل بكل السبل والطرق من أجل ضرب التحالف العربي في اليمن ويكون ذلك في ميدان ومضمار محايد وبعيد عن حدودها وجغرافيا أراضيها .

فكانت العاصمة عدن هي السبيل والطريق حيث عملت على تشكيل الخلايا الإعلامية بهذا المجال وتجنيد صحفيين واعلاميين ودورات للتاهيل في قطر وانشاء مواقع وصحف ومراكز ومنظمات حقوقية لا استهداف الإمارات والسعودية وتشكيل راي عام ورفع تقرير مغلوطه ولعبة قناة الجزيرة دور بارز وهام في ذلك .

 فحاولت قطر استهداف التحالف العربي في عدن من خلال اختراقات لبعض القيادات في والأجهزة الأمنية والكتائب .

فقد اصبحت قطر والإخوان يسعون لا استهداف التحالف العربي في العاصمة عدن والاعداد لمخطط ارهابي وتمويل ذلك واستهداف التحالف في عدن .

وعملت قطر والإخوان على زعزعة الامن والاستقرار من قيامه بتشكيل خلايا إرهابية خاصة ب الاغتيالات في عدن وتشكيل خلايا الابتزاز وغسل الأموال وعمليات التفجيرات والاغتيالات التى طالت عدد من القيادات الأمنية وأئمة المساجد والكوادر المدنية وبذلك تحاول قطر والإخوان زعزعه الامن وتصور فشل التحالف العربي عن طريق ضربه ومحاربه في العاصمة عدن .

شكرا لمتابعينا قراءة خبر المخابرات المصرية تكشف لأول مرة مخطط خطير تديره دولة خليجية في عدن وتنشر وثائق سرية "تفاصيل" في الخليج الآن ونحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته بواسطة محرري اليمن السعيد ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر الخليج الآن وانما تم نقله بالكامل كما هو، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي اليمن السعيد مع اطيب التحيات.